القرارات الشجاعة التي اتخذتها قيادة الجيش منذ بداية الأزمة، الفريق قايد صالح
متيقنون أن قطار الجزائر قد وضع على سكة صحيحة وآمنة

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قال نائب وزير الدفاع الوطني رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، الفريق أحمد قايد صالح، إن ‘القرارات الشجاعة التي اتخذتها قيادة الجيش منذ بداية الأزمة أثبت الزمن مصداقيتها وأنها في مصلحة الشعب والوطن”.

وتابع قائد أركان الجيش، يقول، في كلمة توجيهية اليوم، بمقر قيادة القوات البحرية، “إننا متيقنون أن قطار الجزائر قد وضع على سكة صحيحة وآمنة، وتم توجيهه نحو الوجهة الصائبة التي يرتضيها أخيار الوطن بفضل ذلك التظافر المشهود والثقة العالية المتبادلة بين الشعب وجيشه الذي كان بمثابة الحامي له من العصابة وأذنابها”.

وأضاف قايد صالح، أن إحداث السلطة المستقلة للانتخابات يمثل حجر الزاوية لعوامل نجاح هذا الاستحقاق الرئاسي المنظر والحاسم.

وشدد نائب وزير الدفاع، على أن القرارات التي اتخذتها قيادة الجيش، منذ بداية الأزمة أثبتت الأيام صوابيتها ومصداقيتها لأنها تصب في مجملها في مصلحة الشعب والوطن. مضيفا أنه قد تم تجسيد الكثير من المساعي المتسمة بالصدق والجدية خلال انعقاد مجلس الوزراء من خلال تعديل قانون الانتخابات وتكييفه بشكل يتجاوب تماما مع الانشغالات الشعبية ويستجيب لتطلعات التي يريد الجزائريون بلوغها.

ولفت نائب وزير الدفاع، إلى أن المصادقة على قوانين المالية والمحروقات إضافة حقيقية من شأنها إنعاش الاقتصاد الوطني وإعطاء نفس جديد للاستثمار في مختلف القطاعات الاقتصادية والاستراتيجية. وأن المصادقة على مشروع القانون الأساسي للمستخدمين العسكريين يسن أحكاما تقيد حق العسكريين المقبولين للتوقف نهائيا عن الخدمة والمحالين على الاحتياط من ممارسة نشاط سياسي حزبي أو في الترشح في وظيفة انتخابية عمومية لمدة خمس سنوات.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: