تيارت
قرى مشرع الصفا استعادت نشاطها الفلاحي من جديد

تعد دائرة مشرع الصفا التي تبعد عن ولاية تيارت بـ 50 كلم من المناطق التي عانت من ويلات الإرهاب في العشرية السوداء

لكن بفضل ميثاق المصالحة الوطنية هاهي اليوم تنعم بالأمن والأمان والاستقرار حتى بالقرى التي هجرها السكان طيلة العشرية السوداء بحثا عن الأمان في مناطق أخرى وحتى بمقر الدائرة فالسكان يتذكرون جيدا ما عانوه فالطريق الرابط بين دائرة مشرع الصفا ببلدية الجيلالي بن عمار على مسافة 30 كلم كان يسمح بالمرور عليها ابتداء من الساعة 8 صباحا إلى حدود 4 مساء فقوات الجيش كانت تضمن سلامة وأمن المسافرين في هذه الفترة.
وبعد سنوات فضل العديد من سكان القرى العودة والاستقرار مجددا بمناطقهم التي هجروها طيلة 10 سنوات فسكان قرية القواسم هي اليوم تنعم بمشاريع البناء الريفي و التي استقرت بها أكثر من 12 عائلة ويمارسون النشاط الفلاحي كإنتاج القمح ومشتقاته حتى أن مربي الماشية عادوا مجددا لممارسة نشاطهم بغابات قد عشش فيها الإرهاب لسنوات طويلة حتى أن دائرة مشرع الصفا استفادت من مشاريع السكن بكل أنواعه وتحسنت بها الظروف المعيشية للمواطن من شق الطرق و فتح مسالك نحو الأرياف والمناطق الغابية وإعادة بعث مشاريع تنموية هامة.

نضال. ق

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: