في تطور جديد
قرباج يشكو زطشي للمحكمة الرياضية الجزائرية

شن الرئيس السابق لرابطة دوري المحترفين الجزائري، محفوظ قرباج، رفقة أعضاء طاقمه، هجوما معاكسا ضد اتحاد كرة القدم المحلي، على خلفية سحب التفويض منه.


وأودع أعضاء الرابطة السابقين، ملفا ثقيلا، لدى المحكمة الرياضية الجزائرية، لعدم شرعية الطريقة التي تم بها سحب الثقة من الرئيس السابق لشباب بلوزداد، محفوظ قرباج، في تسيير رابطة الدوري، وعدم الاستناد لأمور واضحة.
كما دوّن محفوظ قرباج في الشكوى، عدم شرعية المكتب المؤقت، المكون من أعضاء المكتب الفيدرالي، بما أن القوانين تنص على إلزامية وجود ممثلين من أندية الدوري الجزائري.
ومن المتوقع أن تصل الأمور إلى اتحاد كرة القدم الدولي، مما يجعل الجزائر مهددة بعقوبات، خلال الأيام القادمة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: