قبل ساعات من غلق الميركاتو..
غوارديولا يغري رياض محرز

تقدم نادي مانشستر سيتي الإنكليزي بعرض مفاجئ لنادي ليستر سيتي للحصول على نجمه الجزائري رياض محرز قبل ساعات من نهاية فترة الانتقالات الشتوية.


وكشفت تقارير صحافية إنكليزية ، أن مان سيتي متصدر الدوري الإنكليزي الممتاز، تحرك في الساعات القليلة الماضية لتدعيم صفوفه قبل غلق “الميركاتو” الشتوي، موجهاً اهتمامه نحو اللاعب الجزائري.
وقالت صحيفة “ذا صن” البريطانية، إن سيتي رصد قيمة مالية قدرها 60 مليون جنيه إسترليني لأجل ضم محرز، مشيرة إلى أن المدرب الإسباني بيب غوارديولا يريد التعاقد مع اللاعب الجزائري لتعويض جناح الفريق، ليروي ساني، الذي تعرض لإصابة قوية في مباراة كارديف سيتي بكأس الاتحاد الإنكليزي، حيث سيغيب اللاعب عن الميادين ما بين 4 إلى 6 أسابيع، وبالتالي فإن “السيتي” بحاجة إلى بديل قوي له.
وأضافت الصحيفة الإنكليزية، أن نادي مانشستر سيتي كان ينوي التعاقد مع التشيلي أليكسيس سانشيز، لكن الأخير رحل إلى قطب المدينة الآخر مانشستر يونايتد الأسبوع الماضي.
وأوضحت الصحيفة، أن مان سيتي يريد إنهاء صفقة ضم محرز سريعاً وينتظر مسؤولوه قدوم اللاعب، مساء الثلاثاء، إلى مانشستر لإنهاء الصفقة مقابل 60 مليون جنيه إسترليني، كما أوضحت أن التوصل إلى اتفاق بشأن راتب محرز الأسبوعي لا يقلق إدارة النادي.
وكان نادي مان سيتي قد ضم لاعب أثلتيك بلباو، إيمريك لابورت مقابل 57 مليون جنيه إسترليني بعقد يمتد لغاية عام 2023، وهو أغلى صفقة في تاريخ النادي، بينما سيصبح الجزائري محرز الأغلى في تاريخ “السيتيزيتس” في حال تمكن من التعاقد معه قبل غلق باب الانتقالات الشتوية.
وكان المدير الفني لنادي ليستر سيتي، الفرنسي كلود بويل، قد زاد من الغموض الذي يسود وضعية محرز، عندما قال، إنه لا يدري إذا كان اللاعب سيشارك في مباراة ليستر سيتي وإيفرتون ، في الدوري الإنكليزي الممتاز، كما سبق للمدير الفني الفرنسي وأن أكد في عدة مناسبات، أنه وإدارة النادي لا ينويان التخلي عن محرز حتى نهاية الموسم الكروي الجاري على الأقل، مشيراً إلى أن قيمة اللاعب ستقارب عتبة الـ100 مليون إسترليني في الصيف القادم، لكن العرض المغري الذي تقدم به “سيتي” قد يدفع ليستر سيتي الى مراجعة حساباته.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: