رئيس السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات ،محمد شرفي
على النخبة الوطنية الإسهام في مسار بناء الجزائر الجديدة

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

دعا رئيس السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات محمد شرفي أول أمس بمستغانم ،النخبة الوطنية إلى الإسهام في مسار بناء الجزائر الجديدة خدمة لمصالح الأمة،وقال خلال افتتاح الندوة الوطنية الجامعية لإثراء مشروع تعديل الدستور بقوله أن “النخبة الوطنية هي النواة الفاعلة والمحرك الحقيقي لكل مسار تنموي في أي بلد على غرار الجزائر” مستذكرا في هذا الصدد تاريخ حركة الطلبة والنخبة عندما التحقت بثورة نوفمبر المجيدة ودعمت الدولة بعد الاستقلال بالإطارات الذين “استطاعوا أن يساهموا في بناءها”.

وفي هذا السياق، وجه شرفي نداء للأسرة الجامعية لمواصلة العمل بجانب السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات للمواصلة في هذا المسعى حيث كان قد أعلن الأربعاء المنصرم عن استحداث هيكل تنظيمي جديد مستقبلا لتأطير الاستحقاقات الانتخابية.

وثمن رئيس سلطة الانتخابات بالمناسبة مساهمة الأسرة الجامعية في إنجاح المسار الانتخابي منوها بدورها الفعال داخل الهيئة لا سيما على مستوى المندوبيات.

كما نوه شرفي بالمناسبة بالأجواء التي جرت في كنفها الانتخابات الرئاسية الماضية “والتي مكنت الجزائريين من اختيار رئيسهم بكل شفافية وحرية” مشيدا بثمار هذا الاختيار على غرار “العودة البارزة للجزائر في الساحة الدولية”.

وسيتم خلال هذه الندوة الجامعية التي ينظمها المجلس الوطني لأساتذة التعليم العالي بالتنسيق مع جامعة مستغانم اليوم وغدا تقديم عدة مداخلات وتنصيب 7 ورشات لجمع ووضع أرضية مقترحات لإثراء مشروع تعديل الدستور الذي أعلن عنه رئيس الجمهورية .

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

التعليقات مغلقة.