عالم نووي مصري يقتل بالمغرب في “ظروف غامضة”

أعلنت مواقع إعلامية في المغرب ومصر نبأ وفاة عالم نووي مصري في مدينة مراكش المغربية في ظروف غامضة.

وقالت تلك المواقع إن العالم أبو بكر عبد المنعم رمضان، وهو رئيس الشبكة القومية للمرصد الإشعاعي بهيئة الرقابة النووية والإشعاعية في مصر، شعر بمغص حاد يوم الأربعاء بعدما شرب كوبا من العصير أثناء إقامته في فندق بمنطقة أكدال في مراكش، ونقل إلى مصحة خاصة حيث فارق الحياة.

ووفقا لما نقلته المواقع المحلية عن مصادر قالت إنها مطلعة، فقد أمرت النيابة العامة المغربية بتشريح جثمان رمضان لتحديد سبب الوفاة، ومعرفة ما إذا كانت هناك شبهة جريمة، أم أن الوفاة طبيعية.

وكان رمضان في زيارة لمراكش للمشاركة في مؤتمر علمي.

وقالت مواقع مغربية إن رمضان كان مكلفا منذ عام 2015 إلى جانب خبراء آخرين، بدراسة الآثار المحتملة للمفاعلات النووية في بوشهر بإيران وفي ديمونة بإسرائيل.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: