رئيس الدولة يوقع مرسوم استدعاء الهيئة الناخبة

كما كان متوقعا وفي وقتها الذي طالب به رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي ،الفريق قايد صالح ، وقع رئيس الدولة، عبد القادر بن صالح، أمس، على مرسوم استدعاء الهيئة الناخبة يوم 15 سبتمبر.

على أن تجرى الانتخابات الرئاسية التي يطالب بالإسراع بها الحراك الشعبي والذي يصرح مرارا وتكرارا أنه من غير المعقول أن تبقى الدولة بغير رئيس كل هذه المدة ،وذلك يوم 15 ديسمبر القادم.

هذا و استقبل رئيس الدولة عبد القادر بن صالح, يوم أمس الأحد بالجزائر العاصمة,في هذا الإطار رئيس السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات محمد شرفي.

وكان السيد شرفي قد زكي في وقت سابق من يوم أمس رئيسا للسلطة الوطنية المستقلة للانتخابات خلال اجتماع هذه الهيئة المكلفة بتنظيم و بمراقبة الانتخابات.

و المتكونة من 50 عضوا يمثلون مختلف الكفاءات المهنية وشخصيات وطنية ومن المجتمع المدني وأساتذة جامعيين

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: