سكيكدة
حبس 10 أشخاص زرعوا الرعب بمصلحة الاستعجالات لمستشفى “عبدالرزاق بوحارة”

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أمر نهاية الأسبوع قاضي التحقيق بمحكمة سكيكدة بإيداع 10 أشخاص من ذوي السوابق العدلية بينهم فتاة الحبس المؤقت في قضيتين منفصلتين بخصوص شجار عنيف شب بين مجموعتين من الأشخاص بالأسلحة البيضاء والإخلال بالنظام العام والسكينة والممارسة المشبوهة وغير الشرعية في بيع الأدوية وحمل سلاح أبيض وحيازة مؤثرات عقلية بغرض الاستهلاك.

القضية تعود إلى الأحد الفارط عندما تلقت عناصر الأمن العاملة بمستشفى “عبد الرزاق بوحارة” نداء يفيد بوقوع شجار بين مجموعتين من الأشخاص المشبوهين استعملت فيه أسلحة بيضاء، حجارة، أعمدة، قضبان حديدية، خشبية وبالتحديد على مستوى مصلحة الاستعجالات الطبية وعليه تنقلت قوات الأمن باتخاذ كافة الإجراءات الضرورية الكفيلة بالتدخل الفوري.

أين تمكنت من توقيف 7 أشخاص من المشتبه بهم مع حجز كمية من الأسلحة البيضاء المستعملة في الشجار مما جلب إراقة الدماء وعدم وقوع أي ضحية وبمواصلة القضية تم توقيف اثنين من المشتبه بهما وعليه الأطباء و المرضى والموظفين عاشوا أجواء من الرعب.

وفي قضية ثانية أمر قاضي التحقيق بمحكم سكيكدة إيداع شخص في الخمسين من العمر الحبس المؤقت بعد أن ضبطت مصالح الأمن بمقص بشارع مكي أورتيلاني “السويقة” بوسط مدينة سكيكدة وبحوزته 20 كبسولة من نوع “ليريكا” 150 مغ و بركيديل 5 مغ بالإضافة إلى أسلحة بيضاء من الصنف السادس ومبلغ مالي يقدر بـ800 دج.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

التعليقات مغلقة.