خلال منافسة علمية لأحسن مشروع بمعهد البيوتكنولوجيا
جامعة قسنطينة “عبد الحميد مهري 2” تتحصل على الجائزة الأولى لأحسن مشروع علمي

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

بعد ثلاثة أيام من المنافسة بين اثنتا عشر مشروع علمي بيوتكنولوجي وفي مجالي المعالجة الحيوية ورسكلة النفايات، وكذا تطوير أجهزة التشخيص الطبي المبكر، عادت الجوائز في المجال الأول لجامعتي تلمسان وتيارت وفي المجال الثاني عاد التتويج لجامعة قسنطينة.


هذا وقد أكد مدير المعهد البيوتكنولوجي بجامعة “عبد الحميد مهري قسنطينة 2” عمار عزيون بأن الجائزة الأولى تحصلوا عليها من جامعة تيارت وتلمسان خاصة بإنتاج الأسمدة البيولوجية، أما في ما يخص مجال تطوير أجهزة التشخيص الطبي فقد تحصل عليها الثلاثي من المدرسة الوطنية العليا لبيوتكنولوجيا بقسنطينة وتمثلت فكرتهم في استعمال جهاز “روبوت” كوسيلة لمعالجة السرطان، وهذا من أجل تفادي الأجهزة الكيميائية خلال العلاج، هذا وقد فازت أيضا جامعة قسنطينة 2 إعلام آلي بالجائزة الثانية في فكرة استعمال الدماء الاصطناعي كوسيلة لتشخيص الأمراض الجلدية، وأفاد ذات المتحدث بأن الطلبة المشاركين في المسابقة يعتبرون مفخرة الجزائر من حيث المحتوى والمستوى من خلال إيجاد آلية لتطوير الفكرة إلى مشروع في ظل توفر كل الوسائل لمرافقة هؤلاء الطلبة نحو تجسيد مشروعهم على أرض الواقع، كونهم يحملون أفكار تعتبر من الدرجة العليا الأولى وهم على دراية تامة بما يدور في المخابر العلمية للبحث العلمي وهو فخر لهم وللجزائر على حد سواء.
محمد الأمين. س

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: