الفريق الوطني الجزائري
بلماضي يتلقى مفاجأة سارة بعودة مهدي تاهرات

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

تدخل الدوريات الأوروبية مرحلتها الأخيرة قبل اندماج نجوم المنتخب الجزائري في المعسكر الأول استعدادًا لخوض غمار بطولة كأس الأمم الافريقية في نسختها الـ32 والمقرر أن تحتضنها مصر في الفترة الممتدة بين 21 جوان و19 جويلية المقبل.
وتلقى مدرب المنتخب الجزائري جمال بلماضي أخبارًا سارة من فرنسا، بعودة المدافع الدولي مهدي تاهرات إلى أجواء المنافسة مع ناديه لانس في دوري الدرجة الثانية الفرنسية، وذلك بعد غياب طويل دام أكثر من أربعة أشهر.
وسجل تاهرات حضوره خلال المباراة التي حقق فيها ناديه فوزًا مهمًا على ضيفه كليرمون فوت بنتيجة هدف مقابل لا شيء في إطار الأسبوع السادس والثلاثين من الدرجة الثانية، حيث شارك اللاعب البالغ من العمر 29 عامًا، كبديل في الدقيقة 28 بعد إصابة أحد زملائه.
وتعتبر المباراة هي الأولى لتاهرات منذ خسارة فريقه أمام أجاكسيو في شهر ديسمبر الماضي، قبل أن يتعرض اللاعب لتمزق في الرباط الجانبي الداخلي للركبة اليمنى، ما أجبره على الغياب طيلة هذه المدة، حيث إن عودته ستريح بلماضي الذي سيستعيد خدمات مدافعه قبل انطلاق كأس الأمم الأفريقية، علمًا أنه كان أحد حلول الناخب الجزائري في الخط الخلفي للخضر أين شكل ثنائية ناجحة رفقة جمال بلعمري.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: