في إطار تنفيذ برنامج دعم تنويع الاقتصاد
انطلاق دورة تكوينية حول تلقيح أسماك المياه العذبة بورقلة

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

انطلقت بورقلة دورة تكوينية حول تلقيح أسماك المياه العذبة في إطار تنفيذ برنامج دعم تنويع الاقتصاد عبر قطاع الصيد البحري وتربية المائيات “ديفكو-2″، حسبما علم لدى المنظمين.

وتشمل هذه الدورة التكوينية التي تحتضنها على مدار 15 يوما (23 سبتمبر إلى 6 أكتوبر) المحطة النموذجية الصحراوية لتربية المائيات ببلدية حاسي بن عبد الله (شرق ورقلة) سلسلة من الورشات النظرية والتطبيقية، يشرف على تأطيرها خبيران يمثلان البرنامج المذكور، كما أكد مدير هذه المحطة التابعة إلى المركز الوطني للبحث والتمنية في الصيد البحري وتربية المائيات.

وتهدف هذه الدورة التي تسجل حضور أزيد من 20 مشارك من بينهم إطارات في القطاع وتقنيين ومهنيين من مختلف الولايات على غرار ورقلة وتيبازة وغليزان وخنشلة إلى تطوير معارفهم العلمية في مجال إنتاج أصبعيات أسماك المياه العذبة، لاسيما سمك القط (السلور الإفريقي) والبلطي النيلي من خلال اكتساب مهارات تقنية جديدة في التلقيح الطبيعي والاصطناعي وذلك من أجل المساهمة في الرفع من القدرات الإنتاجية لهذه الشعبة، يضيف محمد حميدات.

يذكر أن برنامج “ديفكو” الممول من طرف الإتحاد الأوروبي بنحو 15 مليون أورو والذي يندرج ضمن المخطط الوطني “أكواباش -2020” التي تشرف عليه وزارة الفلاحة والتنمية الريفية والصيد البحري يتطلع إلى رفع نسبة التنويع الاقتصادي للبلاد عبر التنمية المستدامة وتحسين الأداء الاقتصادي لقطاع الصيد البحري وتربية المائيات.

كما تعتبر المسائل المتعلقة بتعزيز إمكانات التأطير والتسيير اللازمة لترسيخ استراتيجية خاصة بالقطاعي، فضلا عن ترقية وتثمين الشعب ذات الصلة بالصيد البحري وتربية المائيات وتقوية قدرات التنظيمات المهنية كالغرف الولائية والغرف المشتركة مابين الولايات من بين النتائج المنتظرة لهذه البرنامج، مثلما تمت الإشارة إليه.

معتصم. ب

 

 

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: