المهاجرون ضحية إرهاب الخطوط الجوية الجزائرية

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

في رسالة له إلى رئيس الجمهورية قال ممثل الجالية الجزائرية، نور الدين بلمداح، هناك غلاء فاحش في تذاكر الجوية الجزائرية.

وأضاف في صفحته الرسمية “فايسبوك”، “إن جاليتنا ضحية إرهاب الجوية الجزائرية، هذه المؤسسة الوطنية نريدها أن تكون ناجحة ورائدة، لكن ليس على حساب الخزينة العمومية وأموال جاليتنا”.

هذا واعتبر النائب إدارة المؤسسة بأنها تتصرف وكأنها فوق الجمهورية وفوق كل حسيب أو رقيب ومصاريفها تساوي أو أكبر من مداخيلها وخدماتها جد رديئة وأسعار تذاكرها جنونية وحتى تخفيضاتها يستفيد منها المقربون،مما يستوجب وضع مخطط استعجالي لإعادة هيكلتها.

وتسأل بلمداح، كيف للخطوط الجوية تحميل جاليتنا والخزينة العمومية نفقات تصل لمائة مليون شهريا لفاتورة الهاتف المحمول لإطارات المؤسسة، وكذلك وجود ممثل لهذه المؤسسة بالخارج الذي له أجرة خيالية بالعملة الصعبة وهو لا يعرف حتى إصدار تذاكر السفر للزبائن ويلجأ لتغطية عجزه بالتعاقد مع شركة أجنبية لتقوم بذلك مكانه مقابل 20٪ عن كل تذكرة، تقتطع من الخزينة العمومية فقط لتأمين بقائه في منصبه .

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: