في أول خرجة لهم في شهر رمضان
الطلبة يتظاهرون امام البريد المركزي بالعاصمة

جددا  الطلبة  اليوم الثلاثاء رفضهم  بقيء  النظام  السابق و ذلك من خلال خروجهم  في مظاهرة، للمطالبة بالتغيير الجذري للنظام، ولرحيل  الباءات المتبقية كل من  بن صالح وبدوي.

ورفع  الطلبة المُتظاهرون في ساحة البريد المركزي شعارات تؤكد استمرارهم في التظاهر رغم شهر رمضان، مؤكدين أنهم: “لن يصوموا على الحراك الشعبي”.

وذلك من خلال رفعهم لافتات  كتب فيها : “طلبة الطب مع الحراك الشعبي” “الطالب يريد شخصية توافقية”  و  إلى جانب هذه العبارة رُسمت صورة أحمد طالب الإبراهيمي كبديل لقيادة المرحلة الإنتقالية القادمة .

 

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: