بعد تقرير أقوى عن الوظائف الأمريكية
أسعار الذهب تأخذ منحنى سلبي

انخفضت أسعار الذهب بعد تقرير أقوى من المتوقع بشأن الوظائف في أميركا عزز التوقعات لأن يرفع مجلس الاحتياطي الاتحادي أسعار الفائدة الأميركية هذا الشهر، وهو ما دفع الدولار للصعود.

والذهب سريع التأثر بالزيادات في أسعار الفائدة التي تزيد من تكلفة الاحتفاظ بالمعدن النفيس الذي لا يدر عائدا، كما أنها تعزز الدولار المسعر به.

وانخفض سعر الذهب في المعاملات الفورية 0.3 بالمئة إلى 1293.46 دولار للأوقية (الأونصة) في نهاية جلسة التداول بالسوق الأمريكي بعد أن كان تخطى مستوى 1300 دولار في وقت سابق من الجلسة.

وهبطت العقود الأميركية للذهب تسليم أغسطس آب 0.4 بالمئة لتبلغ عند التسوية 1299.3 دولار للأوقية.

وتنهي أسعار الذهب للمعاملات الفورية الأسبوع منخفضة حوالي 0.4 بالمئة.

وصعد الدولار وعوائد السندات الأمريكية بعد أن أظهر أحدث تقرير شهري بشأن الوظائف في الولايات المتحدة أن أكبر اقتصاد في العالم أوجد 223 ألف وظيفة الشهر الماضي وهو ما يزيد كثيرا عن متوسط التوقعات البالغ 188 ألف وظيفة.

وارتفعت الأجور بوتيرة قوية وهو ما يعزز التوقعات بأن يرفع البنك المركزي الأميركي أسعار الفائدة هذا الشهر.

بعد تقرير قوي للوظائف في أميركا تراجعت أسعار النفط مع ارتفاع الدولار بفعل بيانات أفضل من المتوقع للوظائف في الولايات المتحدة وهو ما وضع ضغوطا على السلع الأولية المسعرة بالعملة الأميركية.

من جهة أخرى هبطت عقود خام القياس الأميركي غرب تكساس الوسيط 1.23 دولار، أو 1.9 بالمئة، لتبلغ عند التسوية 65.81 دولار للبرميل. وينهي الخام الأميركي الأسبوع على خسارة قدرها 3 بالمئة بعد هبوط بلغ حوالي 5 بالمئة الأسبوع الماضي.

وتراجعت عقود خام القياس العالمي مزيج برنت 77 سنتا، أو 0.99 بالمئة، لتسجل عند التسوية 76.79 دولار للبرميل لكنها تنهي الأسبوع على زيادة قدرها 0.4 بالمئة.

وبلغ الفارق بين أسعار الخامين القياسيين عند التسوية 11.02 دولار بعد أن وصل أثناء الجلسة إلى 11.57 دولار وهو الأكبر منذ عام 2015.

 

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: